إعلان الرئيسية العرض كامل



كتاب: الشرح العملي لقانون المسطرة المدنية 

تأليف الدكتور: عبد الكريم الطالب



مرجع مهم: الشرح العملي لقانون المسطرة المدنية   تأليف الدكتور: عبد الكريم الطالب مرجع مهم: الشرح العملي لقانون المسطرة المدنية   تأليف الدكتور: عبد الكريم الطالب
كتاب: الشرح العملي لقانون المسطرة المدنية


      يعتبر القضاء من وظائف الدولة الأساسية باعتبارها وحدها مكلفة بإقامة العدل وضمان حقوق المواطنين والفصل في النزاعات القائمة بينهم؛ حتى يطمئنوا على أنفسهم؛ وحرياتهم؛ وأموالهم؛ ولأجل تحقيق هذه الأغراض وضعت القوانين المختلفة لتحديد الحقوق؛ وأنشأت المحاكم؛ ووضعت القوانين التي تحدد اختصاصها؛ وتبين للمتقاضين الإجراءات؛ والمساطير؛ الواجب سلوكها عند الإلتجاء إلى القضاء؛ ووسائل الدفاع؛ وكيفية الفصل في الدعاوي؛ وإصدار الأحكام؛ وطرق تنفيذها.

وقانون المسطرة المدنية هو مجموعة من القواعد التي تنظم سير العدالة؛ من أجل ضمان حقوق الأفراد؛ وهو بذلك يشمل ثلاثة أنواع من القوانين:

- قوانين التنظيم القضائي : وهي مجموعة من القوانين التي تنظم السلطة القضائية وتبين أنواع المحاكم وتشكيلها وتحدد شروط تعيين القضاء؛ وكل ما يتعلق بحقوقهم وواجباتهم؛ وينظم عمل المساعدين القضائيين.

- قوانين الاختصاص: وهي التي تحدد اختصاص المحاكم المختلفة وتبين للمتقاضين نوع المحكمة المختصة بالفصل في النزاع المتعلق بهم؛ هل هي المحكمة الابتدائية أم حاكم الجماعات أو المقاطعات أو محكمة الاستئناف؛ وهو ما يسمى بالاختصاص النوعي.
وموقع المحكمة التي يرفع أمامها هذا النزاع؛ وهو ما يسمى بالاختصاص المحلي أو المكان.
- القوانين المسطرية : وتشتمل على الإجراءات؛ والمساطير؛ التي يجب احترامها عند إقامة الدعوى؛ وكيفية الفصل فيها؛ وإصدار الأحكام المتعلقة بها؛ وطرق الطعن في هذه الأحكام؛ و كيفية تنفيذها.


ويمكن تعريف الدعوى بكونها:
      “وسيلة قانونية لحماية الحق مؤداها تخويل صاحب الحق مكنة الالتجاء إلى القضاء للحصول على حقه أو لضمان احترامه”.
وعرفها الأستاذ عبد الكريم الطالب بكونها:
      «وسيلة قانونية قررها القانون للأشخاص، يلجئون اليها عندما يدعون مساس لغير بحقوقهم، وذلك أمام القضاء بصفته المكلف بالنظر في كل الدعاوي التي تعرض أمامه بسبب الخلافات التي تنشأ بين الأفراد».

خصائص الدعوى: تعتبر الدعوى الوسيلة القانونية لاقتضاء الحقوق_يمكن اللجوء اليها بصفة اختيارية_ تختلف طبيعة الدعوى باختلاف الحق موضوع النزاع

تقسيــــــــم الكتــــــــــاب

ينقسم الكتاب لقسمين اثنين

وذلك وفق ما يلي:

الكتــــــــــاب الأول: الاختصاص والمساطر الاستعجالية والدعوى

تناول الباب الأول منه: اختصاص المحاكم والمساطر الاستعجالية
أما الباب الثاني فيتعلق ب: الدعوى والطلبات والدفوع

أما بالنسبة للقسم الثاني فكان كما يلي:

الكتـــــاب الثاني: الأحكام وطرق الطعن فيها والمساطر الخاصة وطرق التنفيذ

وقد خصص الباب الأول ل: الأحكام وطرق الطعن فيها
فيما خصص الباب الثاني منه ل: المساطر الخاصة وطرق التنفيذ
ثم خاتمة
رابط التحميل بي دي إف: